الاثنين، 8 يوليو، 2013

إطلاق أول موقع للتواصل الإجتماعي جزائري مائة بالمائة يحمل اسم "facealgeria"


 سيتم في الثامن جويلية الجاري إطلاق أول موقع للتواصل الإجتماعي جزائري مائة بالمائة يحمل اسم "facealgeria" بخصائص ومميزات تنافس تلك التي يتوفر عليها موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك".
ويعد "facealgeria " بحسب بيان تحصلت "الشروق أون لاين" على نسخة منه، تجربة أولى في الجزائر يشرف عليه تقنيون وفنيون جزائريون وموجه لمواكبة التطور في وسائل الإتصال الإجتماعي، حيث يسمح لجميع الجزائريين بالتواصل الإفتراضي مع بعضهم البعض، من أجل مد جسر تواصل دائم مع إصدقائهم وأقاربهم.
ويسمح موقع "facealgeria" بفتح حساب (بصيغة خاصة أو مفتوحة)، نشر معلومات، صور أو فيديو، مع إمكانية مشاركتها مع الأصدقاء أو - بصفة أوسع- مع المجموعات، فيما يبقى جميع المستعملين على إطلاع بالمعلومات، الصور والفيديو، الآراء والأسئلة التي يطرحها جميع من يتواصلون معهم.
وتقدم الشبكة الإجتماعية الجديدة "facealgeria" خدمات للأفراد والمنظمات على حد سواء من خلال تمكين جميع المستخدمين العثور بسهولة على أصدقاء أو زملاء الدراسة، خلق مجال للقاءات، خلق علاقات الجديدة، تكوين شبكة خاصة بهم، بالإضافة إلى مشاركة الأخرين هواياتهم، تنظيم مختلف الحفلات والتظاهرات، العثور على الوظائف، اللعب مع الأصدقاء، التسوق عبر الإنترنت ومتابعة الأخبار، في حين أصبحت الشبكات الاجتماعية كمفترق طرق لجميع المستهلكين، الأمر الذي خلق مجالات دعائية جديدة لمختلف الشركات ويقدم "facealgeria" منظور جديد على للتواصل بين المنتج والمستهلك من خلال تقديم نهج "إجتماعي" لمختلف العلامات التجارية. هذه الأخيرة التي تتجسد على هوامش شريط الأخبار وعمود تبادل الإتصالات بين المستخدمين، وبهذا الإستفادة من جملة من الإعلانات التفاعلية غير المحدود، بصفة مباشرة، مؤثرة على جميع الفئات العمرية وبأقل تكلفة.
كما يخلق "facealgeria"علاقة تفاعلية بين المنتج والمستهلك مما يسمح للعلامة التجارية من الإطلاع على ردود أفعال المستهلكين والحصول على رجع صدى من مختلف المستخدمين، ويساهم يوميا في تحسين صورة الشركة، يسهل عملية التواصلها، وبالتالي المشاركة في نموها وتطورها.
ويحتوي موقع "facealgeria" على العديد من التطبيقات التي تساعد المستخدم في الإبحار عبر الشبكة الإجتماعية الجزائرية الجديدة مثل تطبيقة الجدار وهو المكان الذي يقضي فيه مستخدمين "وجه الجزائر" معظم وقتهم في الشبكة الاجتماعية. حيث يجدون فيه كل المعلومات الجديدة والتي يستخدمونها من أجل التواصل مع الآخرين من خلال الرسائل، مشاركة الصور، الفيديو والتعليقات، كما تم ربطه جدار الفيسبوك وتويتر ولينكد إن لتسهيل المهمة للمستخدمين للتفاعل والتواصل، وتطبيقة دعوة الأصدقاء وهي أداة تسمح للمستخدمين بتكوين علاقات صداقة جديدة، تحميل علاقاتهم من البريد الإلكتروني ومن مختلف الشبكات ومواقع التواصل الإجتماعي المختلفة، بالإضافة إلى خلق شبكة خاصة بهم، مع إمكانية الدخول مباشرة عبر حساب المستخدم في الفيسبوك، التويتر أو Gmail.
هذا إضافة إلى العديد من التطبيقات الأخرى كتطبيقة الرصيد، تطبيقة الأسئلة، تطبيقة التجارة الإلكترونية، تطبيقة العقارات، تطبيقة البحث عن الوظائف، تطبيقة المقالات، تطبيقة المهنيين، تطبيقة الموبايل تطبيقة السيرة الذاتية، تطبيقة التبرعات وغيرها.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

لا تنسى ان تشارك samir soltani بتعليقك
او نشر الموظوع جزاك الله خيرا