الخميس، 4 يوليو، 2013

هل أنت مراقب من قبل شركة الإتصالات؟

 
كشف أحد الخبراء الأمنيين عن أداة جديد تستخدم من قبل شركات الإتصالات في جمع بيانات عن المستخدمين تحمل إسم Carrier IQ قد تكون أكبر خرق لخصوصية المستخدم.
نظام Carrier IQ يعمل على مراقبة “كل مايقوم” به مستخدم الهاتف النقال من مكالمات ورسائل قصيرة وحتى الأزرار التي تضغطها على هاتفك سيتم مراقبتها وإرسالها إلى شركة الهاتف النقال التي تستخدمها.
الشركة نفسها بررت بأن نظامها في الأصل لايقوم بجمع جميع البيانات مباشرة بل على “شركة الإتصال” تحديد البيانات التي تريد جمعها والتي تستطيع الإستفادة منها.
المشكلة هي أن Carrier IQ حين يتم تركيبه على الجهاز أشبه بالفيروس فهو لايظهر ضمن عمليات النظام بالإضافة إلى أن محاولة إغلاقه بالقوة عن طريق سطر الأوامر لن تنجح لأنه سيعود للعمل مرة أخرى.
شركات الهاتف النقال حول العالم كان لها رد على هذه الأخبار حيث سارعت أغلب الشركات إلى القول بأنهم “لايركبون البرنامج إلا بطلب من شركات الإتصالات نفسها” إلا أن شركات مثل HTC وآبل إعترفت بوجود البرنامج في أنظمتها وفي حين قالت آبل بأنها أزالت أغلب الدعم من نظامها إلا أنه ستزيله بشكل كلي في التحديثات المستقبلية.
أما HTC فقد حاولت تبرير إستخدامها للنظام لأنها تهدف إلى تحسين عمل أجهزتها او لأنها “متطلب” من قبل بعض الشركات في الولايات المتحدة، أما بقية الشركات مثل نوكيا وسامسونج نفت أن تكون قد قامت بتركيب النظام على هواتفها.
 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

لا تنسى ان تشارك samir soltani بتعليقك
او نشر الموظوع جزاك الله خيرا